أسعار المواد الغذائية على حالها…ومفاجأة رسمية “من العيار الثقيل”

Share on whatsapp
Share on facebook
Share on telegram
Share on twitter


لا تزال أسعار السلع و المواد الغذائية على ارتفاعها رغم تراجع الدولار خلال الساعات الماضية إلى ما دون 20 ألف ليرة، ولم تلحظ أسعار السلع و البضائع والمواد الغذائية أي تغيّر، ولا تزال مسعَّرة على 33 ألف ليرة وما فوق.اما سعر السكر فلا يزال على حاله ولم يشهد اي تراجع. كما لوحظ اختفاء عدد كبير من السلع ذات الحجم العائلي،

كالشاي مثلا،دون وجود اي مبرر منطقي.
وفي اليومين الماضيين اشتكى عدد كبير من المواطنين من الاسعار المرتفعة لمعظم المواد الغذائية

والتي لم يتراجع سعرها سوى 2%، وطالبوا بمقاطعة المواد الغذائية والاستهلاكية،

احتجاجا على كبار التجار ومستوردي المواد الغذائية الذين تجاهلوا انخفاض سعر الدولار حوالى 30 في المئة منذ أسبوعين.

وفي سياق متصل وعدت وزارة الاقتصاد بمفاجأة، وصفتها ب” العيار الثقيل”، بحق عدد كبير من السوبرماركات المخالفة لجدول اسعار السلع،

حيث من المتوقع ختمها بالشمع الاحمر وتوقيف اصحابها الذين باتت اسماؤهم في جعبة النيابة العامة المالية.

إقرأ أيضا

أقسام الموقع

إقرأ أيضا

خيرات سوريا

تختزن سوريا الكثير من الخيرات والثروات الطبيعية منها 1- مئات آبار النفط والغاز السوري بدخل شهري لايمكن احصائه2 – حقول السليكون التي تبيع الكره

⭕️عاجل⭕️الخارجية الإيرانية:

لن تحقق دول المنطقة الأمن والاستقرار طالما كان الكيان الصهيوني هو المحطة الأولى للجولة الأمريكية الخارجية الإيرانية: الجولة الأمريكية تهدف للحفاظ على أمن وتفوق

ايها المسؤولون صارحونا اتريدون التعليم الرسمي أم لا ؟
تحت عنوان حماية القطاع الرسمي يكون بصون حقوق وكرامة أساتذته
تداعى مدراء ثانويات محافظة الجنوب لإجتماع طارئ عقد في ثانوية الصرفند الرسمية (مقر فرع الجنوب في رابطة أساتذة التعليم الثانوي) بحضور مدير التعليم الثانوي د خالد فايد ممثلا بالاستاذ عدنان عبدالله و ممثلي رابطة اساتذة التعليم الثانوي حيدر خليفة و نضال عبدالله اضافة لمقرر مكتب فرع الجنوب عباس رقة و اعضاء المكتب ومدراء الثانويات

وتم خلال الاجتماع نقل صرخة المدراء الى رابطة اساتذة التعليم الثانوية و مديرية التعليم الثانويوالتأكيد على ان المدراء احرص الناس على التعليم الثانوي الرسمي

انتقل إلى أعلى