Share on whatsapp
Share on facebook
Share on telegram
Share on twitter

مبعثرااااااااااااات:بيان ادانه واستنكار
ندين ونستنكر مااقدم عليه النظام المتصهين القطري من عمل اجرامي باعتقاله للكاتب والناشط السياسيّ اليمني صالح الجرموزي وذالك لانه تكلم ونطق بقول الحق علما ان هذاالعمل الاجرامي يتنافي مع الانظمه والنظم الحاكمه بالشريعه الاسلاميه والمٶمنه الصادقه التي تحمي الناطق بالحق وللعلم بان مايقوم به النظام القطري المتصهين والانظمه العميله بالمثل من تكميم افواه الكتاب والناشطين الاحرار التابعين للمقاوممه العربيه والاسلاميه التي تدافع عن حق وحقوق العرب انما هو دليل واضح منها وطبيعتها انها لاتريد للعرب والمسلمين الحريه والاستقلال ولكنها تعمل جاهده لتجعل العرب والمسلمين يخضعون للنظام الامريكي وربيبته الصهيوينيه بالاكراه
اننا نوجه الرساله للنظام القطري بعدالادانه بان يخلواسبيل الكاتب والناشط السياسيّ صالخ الجرموزي كونه اعلامي والاعلام له حريه مطلقه بمايراه ويتكلم من اجله وانني اناشد جميع الكتاب والناشطين والاعلاميين العرب والمسلمين باطلاق حمله تضامن مع الجرموزي حتي يتم الافراج عنه وكذا نناشد الاعلاميين القطريين بان يقدموااستقالتهم من اوالقنوات القطريه ويبتعدوا عن اعلام المتصهين القطري لانه عميل فاليوم صالح وغدا سيعم الطالح
ايها الاخوه الاعلاميين والكتاب والناشطين بالوطن العربي جميعا ان الانظمه التي تعتقل الكتاب والناشطين المدافعين عن حقوق العرب والمسلمين هي عميله ومجنده لصالح الكيان واعداءالمسلمين لذا يجب علينا جميعا مقاطعتها والعمل ضدهاحتي تترجل عن كراسيها وتشدرحالها نحو اسيادها
ايها الرفاق بمحور المقاومه وغيرها افيقوا من غفوتكم وعلمواان الانظمه العميله تشكل خطرا عللي الاوطان العربيه وتعتبر حربه الصهاينه بخاسره العروبه

اعلامي/علي القفلي
كاتب وناشط سياسي
المستشارالاعلامي بحمله التجمع العالمي لخياردعم المقاومه العربيه القدس واحرار العالم فرع اليمن 🇾🇪

إقرأ أيضا

أقسام الموقع

إقرأ أيضا

ذكريات جميلة لا تنسى…

الحاجة مريم والحاجة فهيمة من بيئة المقاومة من بعلبك هم عالمتين …. في حوار صباحي عفوي الحاجة مريم والحاجة فهيمة من بيئة المقاومة من

توقيف عميل في طرابلس

أوقف فرع المعلومات في طرابلس مشتبهاً فيه بالتعامل مع العدو الإسرائيلي. وقد تولّت قوة خاصة اعتقاله ونقله الى مقر الفرع في الإدارة المركزية لقوى

انتقل إلى أعلى