اسرار الصحف اللبنانية الصادرة ليوم الأربعاء ١٣ تموز ٢٠٢٢

Share on whatsapp
Share on facebook
Share on telegram
Share on twitter

اللواء
همس
تواجه القوة الدولية العاملة في الجنوب صعوبات ستشتد في المرحلة المقبلة على خلفية احتدام المواجهة حول خيارات الطاقة البحرية…

غمز
تثبت الوقائع الظاهرة ابتعاد «الثنائي» عن أي دور تقريبي بين مرجعين، على خلفية تقلُّب الحسابات والمخاوف مما يحضّر من غلال على البيدر

لغز
يكاد رغيف الخبز يستعصي على أفران الجنوب ومخابزه، إذ الجواب يلخص الموقف بكلمة واحدة: لا خبز بكل الجنوب؟!

نداء الوطن
إعتبر مصدر قانوني أنّ تدبير مصرف لبنان المتضمّن صرف رواتب القضاة بعد إجراء هندسة مالية تقضي بصرفها على سعر 8000 ليرة سيفضي إلى خلق سبب ارتياب مشروع جماعي بكل دعوى أو إجراء قضائي يكون أحد طرفيه أي جهة مصرفية أو نقدية، وهو يحقق مفاعيل وقف كافة الإجراءات القضائية بحق المصارف ومصرف لبنان.

إعتبرت دوائر ضريبة الدخل في وزارة المالية أن إجراءات تحويل الرواتب على أي سعر صرف رسمي ينطوي على تهرّب ضريبي من الضريبة الشهرية والفصلية والسنوية كون المكلف يصرح ويسدد الضريبة على الرواتب والأجور على أساس الراتب المصرح عنه من الإدارة فيما يتقاضى أضعافه في المصرف وتكون هذه الزيادة خارج الوعاء الضريبي للمكلف.

بدأ مرشح رئاسي غير معلن إجراء لقاءات ببعض المحللين السياسيين لتعزيز فرص حضوره الإعلامي والسياسي

الجمهورية
تقول جهات سياسية إن فريقاً لا يقبل التخلي عن وزارة لانها طاقة الفرج بالنسبة إليه.
يعاني رئيس حزب ياسا من لفلفة ملفات ذيول الانتخابات وما شابها من خروج على قرارات الحزب.
لم تسجل معايدات علينة في عيد الاضحى بين عدد من المرجعيات كما جرت العادة

إقرأ أيضا

أقسام الموقع

إقرأ أيضا

♦ ابرز ما تناولته صحف اليوم الاربعاء ١٣ تموز ٢٠٢٢ يتجه الرئيس المكلف نجيب ميقاتي إلى التهدئة أقله الكلامية، في وقت يضرب فيه العهد

أحلامٌ إسرائيليةٌ قديمةٌ فهل تصبحُ اليومَ حقيقةً
بقلم د. مصطفى يوسف اللداوي
كثيرةٌ هي الأفكار التي تراود الإسرائيليين، والمشاريع التي يحلمون بها في منطقة الشرق الأوسط، الذي ظن البعض أن بذرته الأولى التي زرعتها وزيرة الخارجية الأمريكية الأسبق كونداليزا رايس قد ماتت، وأن الشرق الأوسط الجديد الذي دعت إلى تشكيله قد انتهى، ولم يعد من الممكن إعادة بعث الحياة فيه، أو التنظير له والعمل على إنشائه، وأن المخططين الكبار وقوى الاستعمار التي تغيرت أسماؤهم وتبدلت أدوارهم قد يأسوا من مشروعهم، وصرفوا النظر عنه، وسلموا بموته قبل أن يولد.

أرادت كونداليزا رايس في مشروعها “الشرق الأوسط الجديد” أن تحمي الكيان الصهيوني، وأن تجعل منه دولةً طبيعيةً في المنطقة، تربطها علاقاتٌ طيبةٌ بجيرانها العرب،

انتقل إلى أعلى