نحن نسرق بعضنا البعض .

Share on whatsapp
Share on facebook
Share on telegram
Share on twitter

العنوان قد يبدو جلفاً ولكن حقيقة في لبنان نحن نسرق بعضنا البعض وللاسف الدولة تسرق اصحاب الدخل المحدود، وذلك عندما تضع الدولة اغلى كلفة للاتصالات هي تسرقنا لاننا نحن من يمولها من جيوبنا.
فها هي شركة تاتش ترسل رسائل وتطلب منا التعريف من جديد على معلوماتنا الشخصية.
خديجة البزال تملك خط هاتف من سنة وقررت ان تقتصد فقامت تعبئة رصيدها لمدة سنة …الشركة لم تغف لها عين عندما أحست ان هناك مواطن ينام دون ان تسرقه، لذا قررت ان تخلي موظف الشركة وتعطيه عطلة لمدة شهر. ولا تستقبل المكالمات على111!!
كي ييأس المواطن من الذهاب الى شركة تاتش الموجود في مدينة الهرمل وتقوم بعدها بحرق الخط تحت شعار عد غدا ايها المنهوب

إقرأ أيضا

أقسام الموقع

إقرأ أيضا

عالم الرحم

علم نفس الجنين …المشاعر والأحاسيس . ❣- يقال أن الأم فقط مَن تشعر بجنينها ، لكن في الحقيقة هناك ما يفعله الجنين أيضاً و

أبرز ما تناولته الصحف اليوم

كتبت النهار حتما لا يمكن التنكر لطابع المفارقة الزمنية التي تبرز في الكلمة الأخيرة للسيد حسن نصرالله لجهة انه يتحفنا بعد 17 عاما من

عناوين الصّحف الصادرة اليوم الجمعة 15-07-2022

النهار-ملهاة بعبدا – السرايا تحجب تهديدات “الحزب” -“إعلان القدس”: كل القوة الأميركية للحؤول دون إيران والقنبلة -ماكرون يدعو الفرنسيين إلى الإستعداد لـ”خريف وشتاء قاسيين”

انتقل إلى أعلى