خليل موسى- دمشق

Share on whatsapp
Share on facebook
Share on telegram
Share on twitter

اشار وزير الخارجية السوري فيصل المقداد الى انه “في حال طالت الحرب في اوكرانيا فإن الدوّل الغربية هي من تتحمل المسؤولية”، معتبرا ان”هذه الإطالة تعني المزيد من هدر الأرواح والإمكانيات، والاقتصاد، ومزيد من الجرائم التي يرتكبها الغربيون وحلف الناتو”.

وامل في حديث لموقع المنار على هامش لقاء حواري في دمشق أن” لا تطول الحرب ولا تتورط  أي دولة أخرى في هذا النزاع لأنه يضر بمصالحها وسمعتها الدولية”. وقال “إذا توسعت فعلى شعوب العالم أن تواجه هذه التحديات وأن تعرف من هو العدو ومن هو الصديق”.

وتطرق إلى هدف الوجود الأمريكي في الشرق السّوري، مؤكداً أنه “يصب في إطالة الحرب الإرهابية على سورية”،  مشيراً إلى ان الامر نفسه هو ما يمكن القول عن الوجود التركي في الشمال السوري، كما أن الدعم المقدم لقوات قسد الإرهابية المجرمة أيضا يهدف إلى إطالة أمد الحرب”.
كما نوّه المقداد بالأعمال والأهداف المرافقة لهذا الوجود ومنها “قتل شعبنا في الحسكة، قتل شعبنا في الجزيرة، واستغلال مواردنا” مؤكدا ضرورة المواجهة

إقرأ أيضا

أقسام الموقع

إقرأ أيضا

اليمن بحاجة لدعم يا عرب ….

منذقرابة الثمانيِ سنوات تقريبا أي بدأنا بل العام الثامن لهذا العدوان لم يُبقي هذا العدوان لا حجر ولا مدر ولا حتى الشجر ولا حتى

شروط تمديد الهدنة…

✒️حميد عبد القادر عنتر اذا كان هناك تمديد الهدنة مع تحالف العدوان نحن مع التمديد لكن يكون هناك ضمانات دولية بما يكفل فك الحصار

شروط تمديد الهدنة…

✒️حميد عبد القادر عنتر اذا كان هناك تمديد الهدنة مع تحالف العدوان نحن مع التمديد لكن يكون هناك ضمانات دولية بما يكفل فك الحصار

الهندسة الاجتماعية والجيل

الجديد من الذباب الالكتروني أنس حسن بعد سنوات من الربيع العربي، وسنوات أخرى من الثورات المضادة، وأزمات الخليج وغيرها، تحول نشاط “الذباب الالكتروني” من

انتقل إلى أعلى