⚠️⭕ابرز ما تناولته صحف اليوم السبت ٥ شباط ٢٠٢٢

Share on whatsapp
Share on facebook
Share on telegram
Share on twitter

حدّد الرئيس نجيب ميقاتي من قصر بعبدا الخميس المقبل موعداً لإقرار الموازنة في جلسة تعقد عند الثانية بعد الظهر في القصر الجمهوري برئاسة الرئيس ميشال عون، مهما كانت الصعوبات ولو استغرق الأمر جلسات لساعات على أن تحوَّل فورا إلى المجلس النيابي لمناقشتها واقرارها.

وخارج ما أعلن كان نجم الجلسة ملف الكهرباء من جوانبه كافة، سواء في ما خصَّ السلفة التي طلبها وزير الطاقة والمياه، أو ممانعة غالبية الوزراء لاقرارها، على ان الأهم ما أعلنه الرئيس ميقاتي بهذا الخصوص لجهة إخراج سلفة الكهرباء من مشروع قانون الموازنة، على ان ترسل بقانون خاص (أي الكهرباء) إلى المجلس النيابي.

والاهم ما أكده ميقاتي من اننا «نحتاج إلى خطة كاملة وواضحة للكهرباء نعلم من خلالها متى ستتوافر 24

ساعة في اليوم، وما هو وضعنا في الوقت الراهن».

وهكذا، تحول التباين الذي نشب، حول طلب موضوع سلفة مالية للكهرباء لتمويل شراء الفيول، أثناء مناقشة مشروع الموازنة امس الاول، الى مشكلة تواجه جلسة المجلس المقبلة، بعد أن اصر الرئيس ميقاتي، على أن تكون السلفة ضمن خطة شاملة للنهوض بقطاع الكهرباء ومن خلال قانون منفصل خارج مشروع الموازنة، الامر الذي لم يحظ بموافقة بعض الوزراء ولاسيما وزير الطاقة.

وتخشى مصادر سياسية، ان تتحول مشكلة السلفة المالية للكهرباء الى مسلسل تجاذب سياسي يطيل اقرار مشروع الموازنة في مجلس الوزراء، بعدما ترددت معلومات تفيد بأن وراء طلب السلفة من ضمن الموازنة، وزير الظل جبران باسيل الذي يرفض أن تكون ضمن خطة ومن خارج الموازنة، لكي لا تصبح رهينة رئيس المجلس النيابي نبيه بري، وتدخل ضمن الخلاف الحاصل بينه وبين الرئاسة الأولى.

وتتوقع المصادر ان يتصدر موضوع سلفة الكهرباء جلسة مجلس الوزراء المقبلة، إضافة إلى موضوع الدولار الجمركي، وان يستحوذ، كلٌّ منهما على حيز من النقاش المطول، نظرا للتعقيدات والخفايا التي تحيط بهما.

وتخوفت المصادر من ان يؤدي هذا الوضع إلى تجاذب، وعقبات يضعها النائب باسيل تؤخّر إقرار موازنة العام 2022.

مجلس الوزراء

ويعقد مجلس الوزراء جلسة عادية الثلاثاء المقبل، وعلى جدول أعمالها 76 بنداً، في السراي الكبير لبحث المواضيع المدرجة على جدول الأعمال، ويتضمن جدول الأعمال إقرار اتفاقيات ومذكرات تفاهم وشؤونا متفرقة تتعلق بالطاقة وتعديل قانون أصول المحاكمات الجزائية، فضلا عن شؤون تربوية ووظيفية.

وفيما يترقب لبنان وصول الموفد الاميركي للمفاوضات غير المباشرة حول الحدود البحرية آموس هوكشتاين يوم الثلاثاء او الاربعاء المقبل حسبما علمت «اللواء»، يتسلم رئيس الجمهورية ميشال عون يوم الاثنين مشروع موازنة العام 2022 لتتم دراسته من قبله والمختصين في دوائر الرئاسة تمهيداً لعرض ملاحظاته عليه في جلسة الخميس المقبل المخصصة لمناقشة وبت الموازنة بصيغتها النهائية.

ويبدو ان رئيس الحكومة نجيب ميقاتي مصرٌّ على تفعيل عمل مجلس الوزراء لإستلحاق ما فاته من اجراءات وقضايا بقيت معلقة أكثر من شهرين بفعل إطالة إعمال مجلس الوزراء، فدعا الى عقد جلسة عادية عند الساعة التاسعة من صباح الثلاثاء المقبل 8 شباط، في السراي الحكومي، وعلى جدول أعمالها 76 بنداً. تسبق جلسة المناقشة النهائية لمشروع الموازنة العامة في جلسة الخميس في القصر الجمهوري «على ان ينتهي المجلس من درسه الموازنة في اليوم نفسه، حتى ولو استغرقت الجلسة ساعات. تمهيدا لرفعه الى مجلس النواب بصيغته النهائية»، حسبما قال ميقاتي من القصر الجمهوري.

وفي سياق التحضير للصيغة النهائية لمشروع الموازنة، عقد ميقاتي اجتماعا ضم وزير المال يوسف خليل والمدير العام للمالية جورج معرّاوي، تم خلاله البحث في ملف الموازنة العامة تحضيرا لجلسة مجلس الوزراء المقررة يوم الخميس المقبل في القصر الجمهوري.

كما اجتمع ميقاتي مع وزير الطاقة والمياه وليد فياض ورئيس مجلس الادارة المدير العام لمؤسسة كهرباء لبنان المهندس كمال حايك، للبحث في إنجاز خطة الكهرباء الشاملة التي ستعرض لاحقاً على مجلس الوزراء في جلسة خاصة.

والتقى ميقاتي المدير الإقليمي للبنك الدولي في الشرق الأوسط ساروج كومار جاه، وتم خلال اللقاء البحث في مشاريع البنك الدولي في لبنان.

بري وذكرى 6 شباط

في سياق آخر، أعلن رئيس مجلس النواب نبيه بري في بيان لمناسبة ذكرى انتفاضة 6 شباط 1984، «ان إنتفاضه السادس من شباط تبقى جهة الصواب الوطني، في زمن يختلط على الكثيرين الجهات والإتجاهات. هي الثورة، هي الانتفاضة، هي السواعد والإرادات التي أعادت الأمور الى نصابها الطبيعي ونحو مسارها الحقيقي، هي الثبات والإقدام في زمن التراجع، هي الشموخ بإتجاه الشمس، هي الإخضرار الدائم في زمن اليباس».

وقال: «إنتفاضة 6 شباط إندحار مشروع وإنتصار وطن، لبنان عربي الهوية والإنتماء وليس عبري الهوى والخيارات».

وأضاف: «بعد ثمان وثلاثين عاماً، معنيون اليوم أكثر من أي وقت مضى وبنفس العزيمة التي صنعت تلك المحطة الوطنية المجيدة، بأن نكون على أهبة الاستعداد والجهوزية للدفاع عمّا تحقق في السادس من شباط عام 1984، وحفظ كل تلك الإنجازات تحت سقف القانون والدستور والحفاظ على السلم الأهلي والعيش الواحد والتمسك بالمقاومة ثقافة ونهجاً وسلاحاً في مواجهة عدوانية إسرائيل وأطماعها ليبقى لبنان نقطة إنتصار لا إنكسار.

الانتخابات ترشيحات وتحذيرات

على صعيد الانتخابات، علمت «اللواء» ان مفتي الجمهورية عبد اللطيف دريان يستقبل العديد من النواب الحاليين والشخصيات السياسية السنيّة، التي تطلب رأيه في موضوع ترشيحها للإنتخابات بعد قرار الرئيس سعد الحريري تعليق عمله السياسي والانتخابي، لكن المفتي يرد بانه لا يتدخل في مثل هذا القرار لا تشجيعاً على الترشيح ولا رفضاً ويترك الحرية للمعنيين لانه خيارهم، وان دار الفتوى على مسافة واحدة من كل الاطراف، إلّا انه يشدد في كل لقاءاته عل وحدة الصف الاسلامي وبخاصة السنّي.

كما علمت «اللواء» ان الرئيس سعد الحريري سيعود الى بيروت الاسبوع المقبل للتحضير لإحياء ذكرى استشهاد الرئيس رفيق الحريري في 14 شباط.وستكون له مواقف في المناسبة، كما ستكون عودته مناسبة لتحديد الموقف من خوض مناصري تيار «المستقبل» ونوابه الاستحقاق الانتخابي.

كما عُلم ان بهاء رفيق الحريري سيعود الى بيروت الاسبوع المقبل في سياق إحياء مناسبة إستشهاد والده، ولكي يكون قريباً من اعمال فريقه في بيروت والمناطق العامل على استقطاب المناصرين.

وفي سياق الترشيحات الحزبية، أعلن رئيس حزب «القوات اللبنانية» سمير جعجع «إعادة ترشيح النائبين ستريدا جعجع وجوزيف اسحق، عن المقعدين المارونيين في قضاء بشري لإنتخابات 2022، خلال اجتماع عقد في المقر العام للحزب في معراب، في حضور النائبين جعجع واسحق، رؤساء مراكز الحزب في القضاء ورؤساء المكاتب الانتخابية.

واكدت كتلة اللقاء الديموقراطي بعد اجتماعها برئاسة النائب تيمور جنبلاط على «أهمية إجراء الاستحقاق الانتخابي في موعده دون أي تأخير او إبطاء وبعيداً عن محاولات عرقلته او تطييره من خلال محاولة ادخال تعديلات على قانون الإنتخاب فيما خص تصويت المغتربين، مؤكدة حق الناس في التصويت لاختيار ممثليهم إلى الندوة البرلمانية بما يحفظ مسار تجديد المؤسسات الدستورية على طريق النضال للحفاظ على الكيان برمّته».

واستقبل البطريرك الماروني الكاردينال مار بشارة الراعي في الصرح البطريركي في بكركي أمين سر كتلة اللقاء الديموقراطي النائب هادي أبو الحسن، الذي قال بعد اللقاء: كان العنوان الأبرز في النقاش هو احترام الاستحقاقات الدستورية والتشديد على أهمية إجراء الانتخابات في موعدها، والوقوف في وجه أية محاولة لتطييرها، خصوصاً أننا بدأنا نستشعر أمراً مريباً، ونسمع كلاماً غريباً حول عدم توافر الاعتمادات لتغطية المصاريف اللوجستية للانتخابات في الخارج، وبدأت تتكشّف أيضاً نوايا البعض لإعادة طرح اقتراح قانون للعودة إلى الدائرة ١٦، وبالتالي إقصاء المغتربين ومنعهم من حقهم الطبيعي في اختيار ممثّليهم في دوائرهم ال ١٥ في لبنان.

وأضاف أبو الحسن: أنّ هذه المحاولة لن تمر وسنكون لها بالمرصاد، لأنّ هذا الأمر إذا ما حصل سيؤدي إلى تطيير الانتخابات، وهذا ما سلّطنا الضوء عليه في المجلس النيابي، ونبهنا منه مراراً، ورفضناه ونرفضه اليوم بشكل قاطع.

واوضح انه تم البحث كما تم البحث في ضرورة إقفال آخر ملفات الماضي الأليم، عنيت بذلك ملف بلدتي كفرسلوان- جوار الحوز، وإنجاز المصالحة بين البلدتين وبين أبناء البلدة الواحدة، وبعدها لا بد من العمل على إقفال وزارة المهجرين مع انتفاء الحاجة لبقائها، واستيعاب موظفيها في إدارات الدولة.

اما انتخابيا، أعلن رئيس حزب «القوات اللبنانية» سمير جعجع «إعادة ترشيح النائبين ستريدا جعجع وجوزيف اسحق عن المقعدين المارونيين في قضاء بشري لإنتخابات 2022»، خلال اجتماع عقد في المقر العام للحزب في معراب. واستهل جعجع كلمته بالقول «إن قضاء بشري هو النموذج لفعالية عمل حزب القوات اللبنانية. فقد استطعنا في هذا القضاء تحقيق نجاح باهر لسبب بسيط وهو مقدار الثقة التي اعطانا إياها أهل هذا القضاء بنسبة تفوق الـ70%، الأمر الذي أدى إلى وصول فريق عمل متجانس ومتناسق ومتراص إلى سدة المسؤولية في المستويات كافة: النواب، رئيس الإتحاد، رؤساء البلديات والمخاتير». وشدد على أن «قضاء بشري أحد الأمثلة الحسية الملموسة لمدرسة القوات في ممارسة الشأن العام، حيث يسود بناء المؤسسات وحكم القانون على الجميع من دون أي تمييز، وتحكم العمل مجموعة مسلمات ممنوع المساس بها وهي: الشفافية، المصداقية، حسن استخدام السلطة، التخصص حيث أن الرجل المناسب يجب أن يكون في المكان المناسب له».

إلى ذلك، يتحدث الأمين العام لحزب الله السيّد حسن نصر الله الأربعاء المقبل عند الثالثة بمناسبة ذكرى القادة الشهداء، وحيث سيتناول الأوضاع العامة في البلاد.

وعلى الأرض نفذ أهالي شهداء المرفأ الوقفة الشهرية لاحياء ذكرى الشهداء، مطالبين بعدم إعطاء المشروعية لترشيح المطلوبين للعدالة إلى الانتخابات النيابية.

957155 إصابة

صحياً، اعلنت وزارة الصحة في تقريرها اليومي عن تسجيل 8247 إصابة جديدة بفايروس كورونا، رفعت العدد التراكمي للحالات المثبتة من 21 شباط 2020 إلى 957155 إصابة.

إقرأ أيضا

أقسام الموقع

إقرأ أيضا

اليمن بحاجة لدعم يا عرب ….

منذقرابة الثمانيِ سنوات تقريبا أي بدأنا بل العام الثامن لهذا العدوان لم يُبقي هذا العدوان لا حجر ولا مدر ولا حتى الشجر ولا حتى

شروط تمديد الهدنة…

✒️حميد عبد القادر عنتر اذا كان هناك تمديد الهدنة مع تحالف العدوان نحن مع التمديد لكن يكون هناك ضمانات دولية بما يكفل فك الحصار

شروط تمديد الهدنة…

✒️حميد عبد القادر عنتر اذا كان هناك تمديد الهدنة مع تحالف العدوان نحن مع التمديد لكن يكون هناك ضمانات دولية بما يكفل فك الحصار

الهندسة الاجتماعية والجيل

الجديد من الذباب الالكتروني أنس حسن بعد سنوات من الربيع العربي، وسنوات أخرى من الثورات المضادة، وأزمات الخليج وغيرها، تحول نشاط “الذباب الالكتروني” من

انتقل إلى أعلى