أدونيس وفاتح المدرّس: حوار الشعر والفنّ

Share on whatsapp
Share on facebook
Share on telegram
Share on twitter

«في استبصارنا ماهية الفن: أهو تعبير عن الإنسان أم امتداد له وتكملة، ملنا إلى القول إن الصورة الفنية شريكة لهوية المبدع كأنها جزء منه طبيعة ومخيلة»، كتب أدونيس (1930) في مقدمة كتاب «فاتح وأدونيس: حوار» الذي يضم محاورة بينه وبين التشكيلي السوري الراحل فاتح المدرس (1922-1999)، وصدر عام 2009 عن «غاليري أتاسي»في مناسبة صدور الترجمة الانكليزية للكتاب («دار كاف بوكس» ــ ترجمة رولا بعلبكي)، يلقي الشاعر السوري محاضرة بعنوان «الحدس والحس» في جامعة نيويورك في أبوظبي، عند السادسة من مساء اليوم الأربعاء. كما تبث المحاضرة على صفحات الجامعة في وسائط التواصل الاجتماعي، وتُعرض خلالها مقاطع فيديو أرشيفية من الحوار، وتشارك بتعليق على الحوار القيّمة منى الأتاسي والفنانة آلاء يونسالحوار الذي دار عام 1998، كان يُفترض أن يكون ليوم واحد فقط، لكنه امتد لأربعة أيام، وكان موضوعه الأساسي العلاقة بين الشعر والفن وهو الموضوع نفسه الذي تدور حوله محاضرة صاحب «الثابت والمتحوّل». تناول الحوار، الذي كان أدونيس هو من يطرح الأسئلة فيه، ثيمات مختلفة، كالطفولة وإرثها وعلاقتها بتجربة الشاعر والفنان، والأرض والطبيعة والشيخوخة والصداقة والموقف من الدين والفكر والفلسفة، والعلاقة بالمرأة والجنس والوحدة، والذاكرة والتاريخ أيضاً وغيرها من المواضيع.

إقرأ أيضا

أقسام الموقع

إقرأ أيضا

توفيق شومان لقناة “الجزيرة

” :-الانتخابات النيابية اللبنانية خيضت على قاعدة الخيارات السياسية وليس البرامج الاصلاحية .-مجلس النواب الجديد لن يشهد تكتلات نيابية تمتلك الأكثرية المطلقة ، بل

تزوير ورشاوى غير مسبوقة

الصحافي والكاتب السياسي حسن سلامة ويتحدثون عن خططهم للانقاذ بعد الانتخابات سؤال بسيط وواضح لكل اللبنانيين ، نسألة لاهل الدولة كبارا وصغارا ولكل احزاب

بكرا الانتخابات….بدك تعرف لمين تصوت؟ و ليش؟عطينا من وقتك دقيقة…هذا العمل المتواضع من إعداد و تنفيذ:حوراء كريّم/ريم بدوي/ حسن عبد الجليل/ساجد حمدان/علي نقر‎#خليصوتكحكايةنصر ‎#صوتيينبضمقاومة ‎#باقوننحميونبني ‎#صوتيوفا_للدم

بكرا الانتخابات….بدك تعرف لمين تصوت؟ و ليش؟ بكرا الانتخابات….بدك تعرف لمين تصوت؟ و ليش؟عطينا من وقتك دقيقة…هذا العمل المتواضع من إعداد و تنفيذ:حوراء كريّم/ريم

انتقل إلى أعلى